رئيس الجامعة: مسؤوليتنا رصد مشكلات المجتمع والبحث عن حلول ناجعة لها

23rd April 2018

اقرأ الخبر في الصحف الإلكترونية: بناالأيامالوطنالبلاد
اقرأ الخبر في الصحف المصورة: الوطنالبلاد

 

30 ورقة علمية ضمن فعاليات ملتقى البحث العلمي بالجامعة الأهلية

 

أكد رئيس الجامعة الأهلية البروفيسور منصور العالي على اهتمام أساتذة وباحثي جامعته بنقل قضايا ومشكلات المجتمع المحلي وسوق العمل إلى القاعات الدراسية لبحثها والتوصل للحلول الناعجة لها، مؤكدا على أن قيمة التعليم الجامعي فيما يوجده في المجتمع من تطوير وتنوير، وما يعكسه في سوق العمل من تنمية للانتاجية وإبداع وابتكار.

جاء ذلك في كلمته الافتتاحية لملتقى البحث العلمي السادس بالجامعة الأهلية، الذي تنظمه كلية الدراسات العليا والبحوث بالجامعة ويتضمن 30 ورقة علميا ولوحة بحثية، لمجموعة من أساتذة وباحثي وطلبة الجامعة، وبمشاركة ممثلين عن جامعة برونيل لندن البريطانية، حيث انطلقت أعماله يوم صباح يوم الأحد الموافق ٢٢ أبريل ٢٠١٨.

وشدد البروفيسور العالي في كلمته على أن بحوث ودراسات أساتذة وباحثي وطلبة الجامعة الأهلية مثلت الركن الأساسي في الانجاز الكبير الذي حققته الجامعة لهذا العام، بتصدرها الجامعات العربية جميعها وتصنيفها الجامعة الأكثر تقدما من قبل منظمة كيو اس العاليمة لتصنيف الجامعات، بالاضافة إلى تصنيفها في المرتبة الخامسة والثلاثين عربيا في بين أكثر من 1100 جامعة عربية.

ودعا جمهور الباحثين والمشاركين في الملتقى إلى الانحياز نحو مشكلات الصناعة والخدمات وسوق العمل في دراساتهم وأبحاثهم، من خلال زيارة مواقع العمل والانتاج وساحات المجتمع ورصد الظواهر والقضايا والمشكلات التي تحتاج إلى البحث عن حلول ورؤى وتصورات والانتقال بها إلى قاعات الدراسة وطاولات البحث من أجل تحليلها بشكل علمي ووضع الفرضيات والحلول المناسبة إليها.

ومن جهتها أكدت الدكتورة داليا محمد كامل، القائم بأعمال عميد الدراسات العليا و البحوث على أن البحث العلمي أحد الأركان الأساسية الثلاثة لدى الجامعة، إلى جانب ركنين آخرين هما تخريج الكوادر المؤهلة وخدمة المجتمع، منوهة في الوقت نفسه  برؤية البحرين الاقتصادية لعام 2030 ، وأهمية استراتيجيتي التعليم العالي والبحث العلمي للفترة 2015- 2018 التي أطلقها مجلس التعليم العالي وأمانته العامة متسقة منع رؤية البحرين الاقتصادية، وتم تنفيذها بكل اقتدار، منوها بكل جهود دعم وتحفيز البحث العلمي التي تبذلها الأمانة العامة لمجلس التعليم العالي.

وأكدت على أن الجامعة تنفق بسخاء على البحث العلمي في عدة محاور، منها إقامة المؤتمرات وتمويل الأساتذة لتقديم بحوثهم في الخارج، وتشجيع الأساتذة بالمكافآت عند نشر البحوث، وتبادل الزيارات بين الأساتذة، ولا تألو جهداً في تمويل أي مشروع بحثي يصبو إلى نتائج مهمة.

وتعمل كلية الدراسات العليا والبحوث بالجامعة الأهلية على تهيئة البيئة المناسبة لاجراء البحوث بحيث يتمكن الطلاب من إدارة أبحاثهم على نحو مبتكر، من خلال ترسيخ أسس البحث العلمي وتسليح الطلبة بقواعده ومتطلباته المختلفة، بما يمكن الطلاب والدارسين من الوصول إلى اكتشافات جديدة تتفق مع المعايير العليا وتكون قادرة على اجتياز الفحص الدقيق لتصل لمرحلة النشر في المجلات العلمية المحكمة. الأمر الذي من شأنه أن يقود طلبة الجامعة على مستوى الماجستير والدكتوراه إلى الحصول على الدرجات العلمية المأمولة.

BACK to NEWS