Menu

اليوم (الأربعاء) .. “الأهلية” تنظم مؤتمر الدكتوراه بالتعاون مع “برونيل” البريطانية

بمشاركة علماء وأساتذة  أكاديميين وباحثين من الجامعتين

تحت رعاية البروفيسور عبدالله الحواج الرئيس المؤسس رئيس مجلس أمناء الجامعة الأهلية، تنظم الجامعة الأهلية بالاشتراك مع جامعة برونيل البريطانية المؤتمر العلمي الثاني عشر لطلبة الدكتوراه عبر الاتصال المرئي المباشر، وذلك صباح اليوم الأربعاء الموافق 17 فبراير /شباط 2021 ولمدة يومين متتاليين، حيث يستعرض عدد من الدارسين لبرنامج الدكتوراه خلال يومي المؤتمر مشاريعهم البحثية  وإنجازاتهم المرحلية وأبرز نتائجهم العلمية، بمشاركة فاعلة من عدد من العلماء والأساتذة الأكاديميين والباحثين المتخصصين، بحضور محكمين ومختصين من كل من الجامعة الأهلية وجامعة برونيل البريطانية.

وبهذه المناسبة، أوضحت الدكتورة ثائرة محمد الشيراوي مساعدة رئيس الجامعة لشؤون الإعلام والعلاقات العامة والتسويق بأن الجامعة تعتني بعقد هذا المؤتمر بشكل سنوي بالشراكة مع جامعة برونيل في المملكة المتحدة، وذلك لأهمية هذا الحدث في تحفيز وتنشيط البحث العلمي في الجامعة بشكل عام،  وإتاحة الفرصة أمام الباحثين والدارسين في مرحلة الدكتوراه للاستفادة من فضاء المؤتمر العلمي لعرض نتائج أبحاثهم ودراساتهم ومناقشتها بحضور علماء وأساتذة متخصصين.

وذكرت بأن فعاليات المؤتمر ستنطلق صباح اليوم الاربعاء بكلمة افتتاحية للرئيس المؤسس للجامعة رئيس مجلس أمنائها البروفيسور عبدالله الحواج، وكلمة رئيس الجامعة البروفيسور منصور العالي والمسؤول عن برنامج الدكتوراه بجامعة برونيل البريطانية البروفيسور ستيفن مولينز. 

وأضافت: كذلك سوف يقدم مصطفى اوزبيلجين من جامعة برونيل في المملكة المتحدة  في أعقاب الجلسة الافتتاحية للمؤتمر ورقة حول النشر العلمي الناجح لرسائل الدكتوراه ، ثم وفي جلسات متعددة يستعرض مجموعة من الدارسين لبرنامج الدكتوراه تجاربهم وخبراتهم ، حيث ستتاح الفرصة للباحثين على مدى يومين لتقديم 12 ورقة بحثية تمت الموافقة على استعراضها مسبقا ضمن فعاليات هذا المؤتمر.

ونوهت الدكتورة الشيراوي إلى أن الجامعة الأهلية تبذل كل ما في وسعها للتأكيد على أهمية البحث العلمي في مملكة البحرين وتعزيز هذا المجال الحيوي، حيث تضفي مثل هذه المؤتمرات فضاءات للباحثين لتطوير أفكارهم وتعزيز مهاراتهم العلمية، بما يمكنهم من تحقيق إسهامات ملحوظة وتوفير حلول للعديد من المشاكل الاجتماعية والاقتصادية والصحية والتكنولوجية التي تواجهها المجتمعات المحلية.

إلى ذلك، أكد المسؤول عن برنامج الدكتوراه بجامعة برونيل البريطانية البروفيسور ستيفن مولينز على أن طلبة الدكتوراه البحرينيين والخليجيين أثبتوا كفاءة علمية في دراستهم للبرنامج الذي حقق قصة نجاح عظيمة، حيث بدأ منذ 14 عاما وخرج عشرات الباحثين من مملكة البحرين ودول المنطقة، جلهم من أصحاب المواقع المرموقة والمهمة في العديد من المؤسسات والشركات.

وتتعاون الجامعة الأهلية مع جامعة برونيل البريطانية في تقديم برنامج الدكتوراه المشترك بين الجامعتين بشكل فريد من نوعه، إذ يسهل على المواطنين والمقيمين في مملكة البحرين ودول مجلس التعاون الخليجي تحقيق طموحاتهم في الارتقاء بمؤهلاتهم من دون الحاجة للإقامة في المملكة المتحدة. ويشمل البرنامج عدد من المتطلبات الضرورية، وكذلك الإرشادات اللازمة عن طريق الإشراف وإعداد أطروحة الدكتوراه. وتعد هذه الخطوة من الخطوات الرائدة التي تسعى إليها الجامعة الأهلية بهدف تأكيد دور مملكة البحرين الحضاري والثقافي، وجعلها مركزا للعلوم والثقافة والتكنولوجيا في المنطقة. فيما يعد الطالب في حال التحاقه بهذا البرنامج مسجلا في جامعة برونيل البريطانية وله كل الامتيازات والحقوق التي يحظى بها الطلاب في برونيل نفسها. كما يشرف على كل طالب مشرفان، أحدهما في الجامعة الأهلية والآخر في جامعة برونيل.

Share this post

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on email
Share on whatsapp