People development in professional firms “KPMG as example”


Its written by Mr. Husain Alsabbagh
اقرأ الخبر في صحيفة : أخبار الخليج ، الوطن ، الأيام ، البلاد

ضمن فعاليات ملتقى تنمية الموارد البشرية بالجامعة الأهلية

جمال فخرو: صندوق جاسم فخرو قدم منحا دراسية لـ 120 موظفا بالشركة

كشف الأستاذ جمال محمد فخرو، الشريك التنفيذي لشركة كي.بي.ام.جي البحرين عن استفادة أكثر من 120 موظفا بالشركة من مشروع صندوق جاسم فخرو للتنمية البشرية الذي انطلق في 2001، ، حيث حصلوا على عدة شهادات احترافية، وتمكنوا من تقلد مواقع مرموقة في شركة كي.بي.ام.جي البحرين أو في مواقع عمل أخرى متعددة، ضمن سياسة الاعتناء بالموظف كما الاعتناء بالعميل التي تتبعها شركة كي بي ام جي البحرين، مؤكدا أثناء حواره مع طلبة الجامعة الأهلية على أن ابواب الاستفادة من فرص التدريب والتوظيف مفتوحة أمامهم، شريطة أن يكونوا من أصحاب المعدلات العالية، نظرا لدقة متطلبات العمل في الشركة. كما وأكد أن نسبة البحرنة في الشركة تبلغ نحو 60%، وأن هنا مجموعة متميزة من موظفيها من خريجي الجامعة الأهلية الذين يقدمون أداء رائعا.

جاء ذلك في ملتقى تنمية الموارد البشرية في الشركات المهنية (كي.بي.ام.جي. مثالا) الذي نظمته الجامعة الأهلية تحت رعاية الرئيس المؤسس للجامعة الأهلية ورئيس مجلس الأمناء البروفيسور عبدالله يوسف الحواج، ظهر أمس الاثنين بحضور ومشاركة لفيف من أساتذة وطلبة كلية العلوم الإدارية والمالية بالقاعة الرئيسية في مقر الجامعة بمجمع التأمينات.

ورحب راعي الملتقى الرئيس المؤسس للجامعة الأهلية ورئيس مجلس أمنائها البروفيسور عبدالله الحواج بالشريك التنفيذي لشركة كي.بي.ام.جي البحرين والوفد المرافق، منوها بالنجاح الذي حققته شخصية السيد جمال فخرو على الصعيدين الاقتصادي والسياسي، ومشيدا في الوقت نفسه بالمكانة المرموقة والسمعة العالية التي تتمتع بها شركة كي.بي.ام.جي البحرين، داعيا طلبة كلية العلوم الإدارية والمالية المشاركين في الملتقى إلى تحقيق أكبر قدر من الاستفادة من المناقشات والحوارات التي يقدمها الملتقى في شؤون التدريب والتنمية المهنية.

وعبر السيد جمال فخرو عن اعتزازه بالمكانة التي تحظى بها الجامعة الأهلية، موضحا أنها إحدى الجامعات المعتمدة لدى شركة كي.بي.ام.جي البحرين للاستفادة من خريجيها، وتوفير فرص التدريب والتوظيف لطلبتها ومتنسبيها.

وعرف فخرو بشركة كي.بي.ام.جي البحرين ونشأتها سنة 1968م على يد الشقيقين جاسم وحسين فخرو برأس مال لا يتجاوز 30 دينارا، لتصبح بعد نحو 50 عاما الشركة المحاسبية التي تستحوذ على ثلث السوق البحريني، ولتتسوعب وتقدم خدمات الاستشارات الى جانب التدقيق والخدمات المتصلة بالضرائب.

وأكد على أن الاحترافية التي تتسم بها شركة كي.بي.ام.جي البحرين تعود إلى اهتمامها الكبير بروح العائلة الواحدة بين الموظفين، واعتنائها منذ تأسيسها بتحقيق أكبر قدر من البحرنة في التوظيف، واهتمام الشركة بمبدأ (الموظف لدينا يتساوى مع العميل)، حيث لا يقل اهتمام الإدارة العليا للشركة بالموظف في رضاه وراحته وتقديره عن اهتمامهم بهذه القضايا لدى العميل. وأوضح بأن النزاهة تمثل الجانب الآخر في نجاح الشركة، وهي القيمة الأساسية التي من خلالها تبني الشركة سمعتها وتحقق ثقة السوق فيها.

وأكد فخروا على أن كي بي ام جي البحرين حققت هدفها لتصبح مكانا نموذجيا للعمل، ولعبت دوراً كبيراً في اجتذاب المهنيين الأكثر موهبة من خريجي الجامعات بهدف تعزيز مهنة التدقيق والمحاسبة. وأضاف: لذلك توفر شركة كي بي ام جي لأفراد فريقها الخبرة المهنية الواسعة وفرص التعلم التي تتطور وتنمو بثبات، ليتمكن الفرد من بناء مساره المهني.

الجدير بالذكر إن كي بي إم جي فخرو في البحرين شركة عضو في كي بي إم جي الدولية. وقد تأسست الشركة في العام 1968، وتشهد نمواً واسعاً على صعيد المكانة والسمعة منذ ذلك الحين. وتقدّم كي بي إم جي فخرو من خلال فريق عمل ملمّ بالخبرات التقنية وخبرات القطاع المتعمّقة، خدمات التدقيق والضرائب والاستشارات لمجموعة متنوعة من العملاء الذي يعملون في مختلف القطاعات في مملكة البحرين.

Arabic News

Top